الرئيسية » أوازيس + » سيجما كنساي: أكثر من 65% يستهلكون الوقود المهرب
image-1

سيجما كنساي: أكثر من 65% يستهلكون الوقود المهرب

تم اليوم 06 ديسمبر 2016 خلال مؤتمر صحفي مناقشة نتائج دراستين نوعية وكمية لاستخدامات و مواقف المستهلكين لوقود السوق الموازية و اللتان اجريتا بتكليف من الغرفة النقابية لشركات توزيع النفط .

وأوضح حسن زرقوني رئيس شركة سيجما كنساي أن الدراسة النوعية كشفت أن هذه السوق يعتبرها المستهلكون أفضل من السوق القانونية من حيث العروض والأسعار فالفرق بين سعر الوقود العادي والوقود المهرب قيمته 700 مليم وهو السبب الذي يدفع المستهلكين التونسيين للاتجاه إلى السوق غير المشروعة.

اما نتائج الدراسة الكمية فهي تعزز ما آلت له الدراسة النوعية فأكثر من 65% من المستجوبين يستهلكون الوقود المهرب لفارق السعر بين السوقين بالرغم من كونهم على بينة بالمخاطر ولا سيما تلك المتعلقة بنوعية الوقود التي بإمكانها إحداث عطب في المحرك وقرابة ثلث المستطلعين يرون أن التهريب مفيد لهم و لمناطقهم وبالتالي يفضلون التغاضي عن هذه الممارسات.

ويذكر ان الدراسة النوعية كانت بتاريخ جويلية2016،شملت مستهلكين منتظمين وغير منتظمين في مناطق مختلفة من البلاد (صفاقس والقصرين والكاف،مدنين،تونس الكبرى) وكذلك مع تجار من شركات النفط المختلفة بالجهات المعنية.

ثم تم اجراء دراسة في نوفمبر 2016 على عينة متكونة من 1000 تونسي تتراوح أعمارهم بين 18 و60 عاما من مستعملي الوقود المهرب المنتمون لكل الطبقات الاجتماعية في تونس الكبرى ومنطقة الساحل (سوسة والمهدية) المنطقة الوسطى (القيروان سيدي بوزيد والقصرين)، صفاقس، تطاوين، مدنين، قابس، في المنطقة الجنوبية “توزر وقفصة” والكاف وجندوبة.

ويشار الى الغرفة النقابية الوطنية لشركات توزيع الوقود اطلقت الحملة التوعوية “الكونترا كنترك” بهدف توعية المستهلكين بالأثار المدمرة لهذه الافة على المجتمع التونسي. 

حنان عدوني 06-12-2016

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

téléchargement (1)

قابس: حملة امنية و هذه نتائجها

تمكنت وحدات الحرس الوطني بقابس خلال حملة امنية استثنائية في اليومين الأخيرين من تحرير 07 ...

Powered by novavision-it.com